التربية: الخدمة المدنية وافق على منح أعضاء الهيئة التعليمية الكويتيين ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي علاوة التخصص النادر عن العام الدراسي 2019 – 2020

by Editor Pick

أعلنت وزارة التربية عن موافقة ديوان الخدمة المدنية، على منح أعضاء الهيئة التعليمية، الكويتيين ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي (الذكور والإناث)، علاوة التخصص النادر عن العام الدراسي 2019 – 2020، للتخصصات التي تبلغ نسبة شاغليها الكويتيين والخليجيين 30 في المئة فأقل، من حاجة الوزارة، ماعدا اللغة العربية للمعلمين في المرحلتين المتوسطة والثانوية، بنسبة 40 في المئة فأقل.وبيّن الديوان، أنه سبق وأن وافق على اعتبار التخصصات الدراسية بوظائف الهيئة التعليمية، التي لها صفة الندرة، هي التي يتوافر بها كويتيون بما نسبته 30 في المئة فأقل، من حاجة الوزارة من الذكور والإناث، كل على حدة وحسب كل تخصص.
كما سبق وأن تمت الموافقة على استحقاق المعلمين من مواطني مجلس التعاون، لعلاوة التخصص النادر التي تصرف للمعلمين الكويتيين، على أن يكون عددهم في كل تخصص ضمن نسبة 30 في المئة فأقل، المطلوبة كشرط لمنح هذه العلاوة للكويتيين، مع مراعاة الضوابط الواردة، ومخاطبة الديوان بالتخصصات النادرة عن كل سنة دراسية تالية، لدراسة الموضوع.
من جهة أخرى، أعلن الوكيل المساعد للتعليم العام أسامة السلطان، استئناف مقابلات الوظائف الإشرافية: موجه فني – رئيس قسم مادة دراسية، اعتباراً من الأحد المقبل، وذلك بعد توقفها بسبب جائحة «كوفيد 19»، وتعطيل العمل بالدوائر الحكومية.
وبيّن السلطان، في بيان أمس، أن المقابلات في الفترة الصباحية ستكون بديوان عام الوزارة في منطقة جنوب السرة، من الساعة التاسعة صباحاً، وفي الفترة المسائية بمقر المقابلات في ثانوية صلاح الدين بمنطقة الزهراء من الساعة الخامسة مساءً، حسب جداول المقابلات لمختلف التخصّصات، لزيادة عدد المقابلات في اليوم الواحد، وتيسيراً على لجان المقابلات والمتقدمين ولضمان تطبيق الاشتراطات الصحية.
وأوضح أنه تم تشكيل 17 لجنة مقابلات لمختلف التخصّصات، للانتهاء من المقابلات بأسرع وقت، وليتم على ضوئها حصر ودراسة الاحتياجات للعام الدراسي 2020- 2021، وإصدار نشرة الوظائف الإشرافية الخاصة بها، علماً بأنه سيتم تحديد موعد لكل متقدم، مع الأخذ بعين الاعتبار مراعاة الإجراءات الوقائية، حرصاً على سلامة الجميع.
وفي ما يخص آلية طرح الأسئلة في لجان المقابلات، أشار السلطان إلى التأكيد على رؤساء اللجان، بأن تكون الأسئلة واضحة ومباشرة وواقعية.

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment