منظمة الأمم المتحدة في الكويت تعقد ندوة “التنمية الحضرية ومدن المستقبل”.. نحو إعادة بناء مرحلة أفضل ما بعد كورونا

by Editor Pick

عقدت منظمة الأمم المتحدة في الكويت، بالشراكة مع الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية ووزارة الأشغال العامة، وبلدية الكويت، ومعهد الكويت للأبحاث العلمية والهيئة العامة للبيئة، وبالتعاون مع برنامج موئل الأمم المتحدة، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ندوة مرئية حول «التنمية الحضرية ومدن المستقبل… نحو إعادة بناء مرحلة أفضل ما بعد «كوفيد 19».

بدأت الندوة بكلمة لممثل الأمين العام للأمم المتحدة، المنسق المقيم بالكويت د. طارق الشيخ، ثم تحدثت نائبة الأمين العام للأمم المتحدة، المديرة التنفيذية لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، ميمونة شريف، فعبّرت عن مدى أهمية إقامة هذه الندوة في هذه الأوقات الحرجة التي يمرّ بها العالم إثر اجتياح جائحة فيروس كورونا المستجد وما يفرضه على الجميع من واقع جديد نعيشه وأثره البالغ وعواقبه الاجتماعية والاقتصادية الوخيمة على المديين المتوسط والبعيد من تحديات على المستويات والصعد كافة على مستوى المدينة.

وشددت شريف على الحاجة الماسة إلى تعزيز التماسك الاجتماعي وبناء الثقة من خلال الحوارات الجماعية والشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص خلال عملية إعمار المدن، حيث إن الغالبية العظمى من دول العالم تأثرت بهذه الجائحة وتتحمل مدن العالم العبء الأكبر في هذه الأزمة التي أظهرت أن المدن هي المحور الأساسي للابتكار والتضامن والصمود.

أعقب ذلك انطلاق فعاليات الندوة الافتراضية التي كانت عصفا ذهنيا لتبادل الأفكار حول مستقبل الكويت ما بعد جائحة «كورونا» ومتطلبات المرحلة الجديدة وبرامج الإصلاح والسياسات التي يمكن اتباعها من أجل تخطيط أكثر تكاملاً للمدينة، ومن أجل رفاهية الناس في سياق حقبة ما بعد الجائحة، إضافة الى الابتكارات التي تم تقديمها، والتي سيتم تقديمها لمدن المستقبل بناءً على تجارب «كوفيد 19»، فضلا عن الفرص التي يمكن أن تعمّق الشراكات بين القطاعين العام والخاص لتحسين تقديم الخدمات (إدارة النفايات، إعادة التدوير، البنية التحتية الحضرية، وغيرها).

وتحدث في هذا المجال كل من الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية د. خالد مهدي، وعمران حيات ممثلا لغرفة التجارة والصناعة، ثم عضو المجلس البلدي حمود العنزي، فالمديرة العامة لمعهد الكويت للأبحاث العلمية د. سميرة السيد عمر ونائب المدير العام للهيئة العامة للبيئة د. عبدالله الزيدان، وقد أدارت الندوة الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الكويت هيديكو هادزياليتك، ورئيسة مكتب موئل الأمم المتحدة لدول الخليج في الكويت د. أميرة الحسن

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment