المشاركون في المؤتمر الصحافي للتضامن مع النائب د. الداهوم يؤكدون احترامهم للقضاء النزيه وثقتهم التامة به

by Editor Pick

أكد المشاركون في المؤتمر الصحافي الذي نظم مساء اليوم للتضامن مع النائب د ..بدر الداهوم احترامهم للقضاء الكويتي النزيه وثقتهم التامة به، مشيدين بالداهوم وسعيه الحثيث لمواجهة الفساد والوقوف بجانب المواطنين.

وفي البداية، قال فهد فلاح بن جامع: نحن شعب واحد في ظل قيادة صاحب السمو وسمو ولي العهد الأمين، ونحن لا نشكك في القضاء أبدا.

من جانبه، قال النائب د.أحمد مطيع «كلنا بدر الداهوم، وانت من اشغل الفاسدين، وانت أخ وصديق وجار ولا نعرف عنك إلا الثوب النظيف، وإذا تم شطبك فهو شطب للشرفاء».

وأضاف د.مطيع ان قضاءنا عادل ونزيه، والكويت الآن كلها تعتبر بدر الداهوم، لأنك تدافع عن الحق من دون مصلحة شخصية، ونسأل الله إثبات عضويتك، ونحن معك نحارب الفساد.

بدوره، قال النائب محمد المطير ان هذا الاجتماع من أجل الشرفاء الذين كانت لهم وقفة جادة ضد الفساد، وبدر الداهوم هو أكثر عضو حصل على شرعية دخوله المجلس بسبب حكم محكمة التمييز، ولكن بعض الناس يريدون تشويه هذه الشرعية.

وأضاف المطير ان الوقفة اليوم (أمس) تخص كل شريف بهذا البلد، ونقول للداهوم لست وحدك و«يا الشريف لست وحدك ويجب ان يكون هذا الشعار لكل كويتي».

وقال النائب د.عبدالكريم الكندري: نحن لم نجتمع من أجل بدر الداهوم فقط، بل اجتمعنا لأن الداهوم يمثل كل شخص يسعى للإصلاح، واليوم (أمس) مساندة الداهوم هي استمرار لتبني قضايا الإصلاح ودعم المصلحين لمواجهة الفاسدين والتضامن مع نائب يمثل الأمة.

وأضاف الكندري: اليوم الفزعة بين الحق والباطل، ونحن لا نتحدث عن قانون بل نتحدث عمن يحاول ان يضع المحكمة الدستورية بمواجهة الشعب.

بدوره، قال النائب السابق د.عادل الدمخي: سيعملون على إقصائكم من المشهد وتشويهكم، ونقول لمنظومة الفساد «معصي عليكم».

وأضاف: يبشرون انه سيشطب، ولكن المشهد واضح، والحكم على الداهوم هو حكم على كل إصلاحي وعلى كل من يريد الخروج من هذا المأزق، وكل مصلح حورب ومهجر في تركيا أو غيرها والرسالة اليوم للجميع.

بدوره، قال النائب السابق محمد هايف ان أمر الشطب مخطط له ولا يستغفلون الشارع الكويتي، والمحكمة أصدرت حكمها البات وأنهت هذه القضية، ولكن المحاولات لم تنته، وعندما ينتفض الشارع الكويتي ويقف مثل هذه الخطوة فهو يحذر من التلاعب بالمؤسسات التي يجب ان تكون مستقلة عن أطراف الفساد، مؤكدا ثقته بالقضاء «والمحكمة الدستورية والقضاء يجب ان يكون بمنأى عن الخصومات والسياسية».

وقال النائب الصيفي مبارك الصيفي ان ما نقوم به نابع من إيمان الناخبين بأن بدر الداهوم رجل نظيف ونزيه، وشاهدوا كيف حاربوا المتواجدين في الخارج بتركيا وكيف تم إقصاؤهم عن المشهد السياسي بتشريعات إقصائية.

وأضاف الصيفي: ان كل عيون الكويتيين شاخصة على هذه المحكمة، وأي إقصاء لبدر الداهوم أو شريف هو قوة للفساد، ونحن لن نحيد عن مواقفنا بالدفاع عن المال العام والحريات، وهذا المجلس غير طيع للحكومة الحالية مثل المجالس السابقة، واليوم لدينا أغلبية برلمانية رقابية وأغلبية تشريعية، وهذا المجلس يشكل هاجسا وخوفا شديدا للحكومة وقوة الفساد، وأبشركم بالإصلاح.

وتساءل النائب د.عبدالعزيز الصقعبي: كيف تصادر المحكمة الدستورية حق النواب وهي مفوضة وليست صاحبة حق أصيل؟ والمؤسسة القضائية تهمنا، ويجب ان تكون بعيدة عن الممارسات السياسية والاستقطابات، ولو حصل انحراف بسلوك المؤسسة التشريعية سيحاسبهم الشعب الكويتي وكذلك النواب يحاسبون أي انحراف بالسلطة التنفيذية، وأي انحراف بالسلطة القضائية «يعني ضاعت الكويت».

وأكد الصقعبي بالقول: نحن محبون للسلطة القضائية، ويجب ان تبتعد عن أي ممارسات ومحاولات إقصائية، والوقفات التضامنية واجبة ومهمة، وأقول للأخ بدر الداهوم لست وحدك.

بدوره، قال النائب فارس العتيبي: اليوم (أمس) نوجه رسالة لمن يريد ضرب تكتل الإصلاح في هذا البلد، ونقول لبدر الداهوم لست وحدك، والجميع يشاهد محاولات الإقصاء، وهدفنا اليوم الإصلاح السياسي، ونؤكد على «العفو الشامل» لنحمي الشرفاء، والعفو الشامل عن جميع أبنائنا لتأسيس مبدأ الإصلاح، ونحن مسؤولون عن محاربة الفساد بكل أنواعه، ولا نسمح بضرب المصلحين.

من جانبه، قال النائب خالد العتيبي: ان الداهوم ونِعمَ الرجل الذي يحارب الفساد، زاملته عن قرب «وفي كل موقف نجد أبو حمد بالمرصاد للفاسدين»، وإذا تنازلنا عن موقفنا فسيكون الدور على الكندري والسويط والمطير، وبإذن الله بوجود الإصلاحيين لن نخيب، واليوم رسالة مهمة جدا يجب أن يقرأها الجميع: سياسة تكميم الأفواه والإقصاء السياسي لن تجدي نفعا، وعلى الحكومة أن تقرأ ذلك جيدا وتسارع في طي كل الملفات، وأنا أؤكد مرة أخرى النواب معك اليوم يا الداهوم، والشعب معك بهذه القضية.‫

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment