البلدي: “القرية التراثية”.. إلى «الفتوى والتشريع»

by Editor Pick

أحالت لجنة العاصمة في المجلس البلدي دراسة إمكانية إعادة طرح مشروع القرية التراثية الواقع في منطقة شرق إلى إدارة الفتوى والتشريع لتزويدها بآخر المستجدات القانونية حول المشروع، في وقت وافقت على تخصيص موقع نقعة الشملان الكائنة في الواجهة البحرية المرحلة الثالثة لمصلحة مؤسسة الموانئ الكويتية.

واكد رئيس اللجنة عبد العزيز المعجل ان اللجنة أبقت على الجدول اقتراح الخريطة الزلزالية للكويت، في حين وافقت على استحداث مدخل ومخرج لكلية القانون العالمية الكائنة في منطقة الدوحة.

وأشار المعجل إلى أن اللجنة وافقت على طلبات وزارة الكهرباء والماء تخصيص محطة تحويل ثانوية في منطقة ضاحية عبدالله السالم، ومحطة تحويل ثانوية في منطقة الخالدية قطعة 1، في وقت حفظت كتاب محافظ العاصمة بشأن تسمية منطقة شمال غرب الصليبخات.

ولفت إلى أنه جرت الموافقة على طلب وزارة الاشغال العامة تخصيص مسار مياه معالجة مغذ لمنطقة الدوحة والمدينة الترفيهية ومرافق أخرى، في حين أحالت إلى الجهاز التنفيذي الاقتراح المقدم بشأن استقطاع جزء من روضة دمشق في منطقة كيفان قطعة رقم 2 لإقامة مواقف سيارات لمصلحة مسجد خالد الصبيح لمخاطبة وزارة التربية.

واوضح ان اللجنة أبدت عدم موافقتها على طلب ترخيص معهد تدريب أهلي في منطقة الروضة قطعة 3 المقدم من الجمعية الكويتية لتقنية المعلومات، في وقت أحالت إلى الجهاز التنفيذي الاقتراح المقدم بشأن عمل دوار وإشارة ضوئية بين القطعتين «5،6» في منطقة كيفان لمخاطبة وزاراتي الأشغال والداخلية، كما أحالت إلى الجهاز التنفيذي الاقتراح المقدم بشأن عمل مدخل ومخرج يخدم أهالي منطقة كيفان على طريق المطار إلى وزارة الداخلية وهيئة الطرق.

وبينما أحالت اللجنة كتاب معهد الدراسات المصرفية بشأن تخصيص جزء من المبنى لخدمة الموظفين والمتدربين إلى الجهاز التنفيذي لرفع تقرير مفصل عن سبب التخصيص، فقد حفظت كل الطلبات المقدمة بشأن تسمية الشوارع وغيرها لحين صدور لائحة خاصة من قبل مجلس الوزراء.

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment