ناصر الدويلة يعلن اعتزاله العمل السياسي.. والتفرغ للمحاماة

by Editor Pick

أعلن النائب السابق المحامي ناصر الدويلة اعتزاله العمل السياسي، وتكريس باقي حياته لتعزيز الوحدة الوطنية والمصالحة، فضلاً عن التفرغ للعمل كمحام بعيداً عن السياسة، مبيناً أن قراره جاء بعد اختراق جهازه للمرة الثالثة منذ عودته من تركيا. 

وقال الدويلة عبر حسابه الشخصي في موقع «تويتر»: «تم اختراق جهازي للمرة الثالثة منذ عودتي من تركيا وللأسف كل الاختراقات تتم بتكنولوجيا عالية جداً، وأنا الآن استخدم نظاماً بديلاً لكن يمكن اختراقه، لذلك أعلن اعتزالي العمل السياسي وأكرّس باقي حياتي لتعزيز الوحدة الوطنية والمصالحة وسأتفرغ لعملي كمحامي بعيداً عن السياسة، والله يصلح الحال».

وتابع: «للأسف الشديد أصبحت كلمة الحق مُكلفة للغاية، والانسان غير آمن في بلده من تدخل الدول الأخرى»، مضيفاً: «واليوم أشعر أن حياتي وحريتي مهددتان بصورة غير مسبوقة من خارج الكويت، ولن أكون مصدر قلق لوطني ولن أحرج الأصدقاء، وقررت اعتزال العمل السياسي وسيقتصر نشاطي على مهنة المحاماة والعمل الثقافي».

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment