الزعبي: الكويت لديها تجربة رائدة في التصدي للجريمة الالكترونية

by Editor Pick

أكد الوكيل المساعد لشؤون الامن العام الكويتي اللواء فراج الزعبي اليوم الاربعاء ان لدولة الكويت تجربة رائدة في التصدي للجريمة الالكترونية فيما شدد على أن تحديات المنطقة تفرض مزيدا من التنسيق الامني وتعزيز العمل العربي المشترك.

جاء ذلك خلال كلمة القاها الزعبي خلال المؤتمر ال45 لقادة الشرطة والامن العرب الذي تنظمه الامانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب في تونس.

واشار الزعبي الى مشاركة الاجهزة الامنية الكويتية مؤخرا في ضبط تشكيل عصابي دولي يقوم بنشر الفيروسات الخببيثة تسمى (الفدية) بمشاركة اجهزة امنية من 16 دولة في عملية اطلق عليها (غبار الذهب).

كما أكد ان الاجهزة الامنية الكويتية تتصدى لآفة المخدرات من خلال “التعامل مع كافة الاساليب الحديثة سواء في مجال تصنيعها او ترويجها وتهريبها وما ينجر عن ذلك من عمليات لغسل وتبييض الاموال وتزييف العملات”.

واستعرض الزعبي كذلك جهود وزارة الداخلية في انجاح خطة دولة الكويت لمكافحة فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19) ومواجهة التحديات التي فرضت عليها للحفاظ على صحة المجتمع والافراد وتنفيذ القوانين والبروتوكولات الصحية.

وناقش المؤتمر عددا من المواضيع المدرجة على جدول الأعمال من بينها مشروع نظام صندوق التضامن الأمني العربي لتغطية نفقات الإحاطة الطبية والاجتماعية والنفسية للمصابين من رجال الشرطة والأمن العرب وأسرهم بالإضافة الى توصيات مؤتمرات رؤساء القطاعات الأمنية واجتماعات اللجان المنعقدة في نطاق الأمانة العامة خلال العام الجاري وتقرير أعمال الاتحاد الرياضي العربي للشرطة لعام.

كما بحث المؤتمر خطة مرحلية لتنفيذ الاستراتيجية العربية لمواجهة جرائم تقنية المعلومات وكذلك تجارب أمنية متميزة لبعض الدول الأعضاء.

كما تم استعراض الأعمال الفائزة في مسابقة الأفلام التوعوية التي تجريها الأمانة العامة سنويا في نطاق الجهود المبذولة للتوعية من الجريمة والوقاية من أخطارها.

ورفعت الأمانة العامة توصيات المؤتمر إلى الدورة المقبلة لمجلس وزراء الداخلية العرب لاتخاذ ما يراه مناسبا بشأنها.

وشارك في المؤتمر كبار المسؤولين الأمنيين في مختلف الدول العربية فضلا عن ممثلين من جامعة الدول العربية ومجلس التعاون لدول الخليج العربية والمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الإنتربول).

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment