الجلاوي: الربط الآلي بين “الجمارك” و”الإطفاء” خطوة مهمة بمنظومة العمل الجمركي

by Editor Pick

أكد مدير عام الإدارة العامة للجمارك سعادة المستشار جمال هاضل الجلاوي أن خدمات المنصة الإلكترونية للإدارة العامة للجمارك تحظى بأهمية متزايدة، بفضل ما تتيحه من مزايا وتوفره من دعم لخطط الإدارة في زيادة الإيرادات وإحكام الرقابة وخفض التكاليف وتحسين بيئة الأعمال التي تساهم في سرعة الإفراج عن البضائع وتعزز دور الإدارة في تحقيق النمو الاقتصادي، وتدعيم بناء اقتصاد رقمي، وأشار إلى أنه بفضل هذه الإستراتيجيات المتكاملة شهدت الإدارة العديد من الإصلاحات والنجاحات بمحاور متعددة منها زيادة الإيرادات بشكل متسارع مدعوم بزيادة الاعتماد على التكنولوجيا.

وقال المستشار جمال الجلاوي في تصريح صحافي بمناسبة الربط الإلكتروني بين الإدارة العامة للجمارك وقوة الإطفاء العام: إن الجمارك تمتلك الخبرة الكافية والتصميم الكامل للانتقال إلى مراحل جديدة من مسيرة التطوير والتحول الرقمي في إطار إستراتيجية طموحة لتسهيل التجارة عبر الحدود، وأنه نظراً لأن الجهات الحكومية ذات الصلة بالعمل الجمركي تُعدُّ واحدة من أهم القطاعات التي تتداخل في عمليات الإفراجات ضمن سلسلة من الإجراءات والعمليات اللوجيستية، فإننا نعمل في التوسع باستخدامات المنصة الرقمية للإدارة العامة للجمارك لإنجاز هذه المهمة والتي تركز على الحلول والابتكارات التكنولوجية التي تهدف إلى دعم العمليات والمتطلبات الأساسية للقطاعات الحكومية والمجتمع التجاري.

ويُعدُّ دخول الربط الآلي والإفراجات الإلكترونية مع النظام الإلكتروني لقوة الإطفاء العام حيز التشغيل خطوةً مهمة للغاية بمنظومة العمل الجمركي والتعاون مع الجهات الحكومية، فيما نواصل توسيع الخدمات الرقمية للنظام الجمركي الآلي في كافة مراحل التجارة عبر الحدود وستستفيد قطاعات المجتمع التجاري من قدرات ومميزات هذه الخدمات بشكل مباشر، الأمر الذي يجعل عمليات الإفراج عن البضائع أسرع وأقل تكلفة بالإضافة إلى تعزيز أوجه الرقابة الجمركية.وقد صُممت منظومة الربط الآلي وفقًا لأعلى المعايير وبالتعاون مع القطاعات المتخصصة بقوة الإطفاء العام والجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات، وتلبّي المتطلبات الخاصة بالعمليات الإجرائية لإصدار الموافقات إلكترونياً دون الحاجة للمراجعات ومن خلال محركات إلكترونية تقوم بتوجيه البيانات المقيدة للحصول على الإفراجات المطلوبة، حيث وصل عدد المعاملات التي تم إنجازها إلكترونياً بين الإدارة العامة للجمارك وقوة الإطفاء العام ما يقرب من 100 بيان جمركي منذ إطلاق خدمات الربط بين الجهتين في 16 نوفمبر لعام 2021. وتواصل الإدارة العامة للجمارك تبني هذه التطورات التقنية في ظل الأجندة الوطنية للتحول الرقمي ونسعى دوماً لتحسين بيئة الأعمال للتجارة عبر الحدود من خلال الحلول المتكاملة والفرص التي تتيح للمجتمع التجاري وقطاعات الاستثمار المتعددة مواصلة النمو في بيئة رقمية آمنة. 

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment