الكندري: مسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم حدثاً دينياً واجتماعياً مهماً

by Editor Pick

(كونا) – أكد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية عيسى الكندري اليوم الأحد، أن مسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم تعتبر حدثاً دينياً واجتماعياً مهماً «نحتفل به كل عام».

جاء ذلك في كلمة ألقاها الوزير الكندري في حفل نظمته أمانة الأوقاف لتكريم عدد من حفظة القرآن في مسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم وتجويده الرابعة والعشرين «اطمئن»، التي تقام تحت رعاية سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد.

وقال إن المسابقة انطلقت عام 1997 وشارك فيها أكثر من 35 ألف متسابق ومتسابقة وخرجت حوالي أربعة آلاف فائز وفائزة مثلت شريحة كبيرة منهم الكويت في المسابقات الإقليمية والعالمية.

وأضاف الكندري أن أمانة الأوقاف تقوم بجهد رائد ومتميز في خدمة كتاب الله تعالى وتشجيع التنافس على حفظه وتجويده لتخريج الحفظة المتميزين الذين يحفظون القرآن في قلوبهم وينشرون مبادئه السمحة في المجتمع.

من جهته قال الأمين العام للأمانة العامة للاوقاف بالإنابة صقر السجاري في كلمته إن المسابقة أقيمت في مسجد الدولة الكبير وضمت نخبة من أبنائنا وبناتنا بمشاركة 1939 متسابقا ومتسابقة يمثلون 42 جهة خيرية.

وذكر السجاري أن عدد الفائزين بلغ 226 فائزاً وفائزة في مختلف فئات المسابقة وحصل 14 منهم على نسبة 100 في المئة وتوزعوا على فائزين اثنين و12 فائزة.

وبين أن درع التفوق العام حصلت عليها جمعية بيادر السلام الخيرية والدرع الذهبية حصلت عليها وزارة الأوقاف والشؤون والإسلامية والدرع الفضية حصلت عليها مبرة المتميزين لخدمة علوم القرآن والعلوم الشرعية والدرع البرونزية حصلت عليها جمعية الإصلاح الاجتماعي ومبرة دشتي الخيرية وجمعية الماهر بالقرآن الكريم وعلومه. 

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment