وزير الدفاع: استقطاب الشباب الكويتي أولوية ونؤمن بضرورة تطبيق سياسة الإحلال وتسريع وتيرتها

by Editor Pick

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ طلال الخالد أن استقطاب الشباب الكويتي للالتحاق في صفوف الجيش وقطاعات وزارة الدفاع، تتصدر أولويات العمل والاهتمام، إيماناً بأهمية تطبيق سياسة الإحلال وضرورة تسريع وتيرة تنفيذها، والالتزام التام بتنفيذ قرارات مجلس الوزراء المتعلقة في هذا الشأن، وذلك بهدف فتح المجال أمام الكوادر والكفاءات الوطنية، وإتاحة الفرصة لهم للمشاركة والاسهام في تحقيق الأهداف والآمال والتطلعات المنشودة.

جاء ذلك في كلمة للشيخ طلال الخالد لدى استقباله اليوم المهنئين على نيله ثقة القيادة السياسية وتوليه لمهام منصبه الوزاري.

وقد عبر الخالد بهذه المناسبة عن خالص شكره، وجزيل تقديره وعظيم امتنانه لسمو الأمير القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ نواف الأحمد، وسمو ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد، على ما منحوه إياه من ثقةٍ غالية هي محل تكليف واعتزازٍ، ومسؤوليةٌ وأمانة، سائلاً الله عز وجل، أن يعينه على حملها، والقيامِ بواجباتها، والعمل بموجب أحكامها.

وتقدم الشيخ طلال الخالد بالشكر والتقدير لنائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السابق الشيخ حمد جابر العلي، على جهوده الواضحة واسهاماته المميزة، خلال فترة توليه للمنصب، والتي كان لها الأثر الكبير في اظهار قدرات وامكانيات وزارة الدفاع، وابراز مستوى وكفاءة منتسبيها، والتي كانت محل اشادةٍ وثناء من قبل الجميع، سائلاً المولى عز وجل أن يوفقه لخدمة الكويت من مختلف المواقع والمسؤوليات التي تسند إليه.

وشدد الخالد في كلمته على أن تطوير قدرات وإمكانيات قواتنا المسلحة هي محل حرصٍ واهتمامٍ ومتابعةٍ كريمةٍ من قبل سمو أمير البلاد القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو ولي عهده الأمين، والعمل على ترجمة التوجيهات السامية يأتي من خلال بذل الجهود، ومواصلة العمل المخلص الدؤوب، ووضع مصلحة الوطن فوق كل مصلحة، وتطبيق القانون على الجميع دون تمييز، والالتزام بأحكامه دون تفريط، والحرص على تعزيز العمل الجماعي المشترك مع القطاعات العسكرية في البلاد، مضيفاً «إننا اليوم أمام تحديات كبيرة ومهام جسيمة تتطلب من الجميع مد جسور التعاون والتنسيق المتبادل فيما بينها مؤكداً حرصه على تقديم كافة التسهيلات، وتذليل مختلف العقبات، للوصول إلى المستويات المرجوة من الكفاءة والتميز بالعطاء والاداء.

وفي الختام أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ طلال الخالد عن تقديره للجهود التي يبذلها رئيس الأركان العامة للجيش الفريق الركن خالد صالح الصباح، ووكيل وزارة الدفاع بالندب الشيخ فهد جابر العلي الصباح وجميع منتسبي الوزارة من عسكريين ومدنيين وعلى ما يظهرونه من جدية وإخلاص بالعمل والعطاء، وهو أمرٌ يبعث على الفخر والاعتزاز والتطلع إلى تحقيق المزيد من الانجازات والمكتسبات، والمضي قدماً في طريق الإصلاح والتطوير والتحديث لقطاعات الجيش الكويتي «حزام الوطن» وحصنه الحصين، واضعين مخافة الله عز وجل وثقة القيادة السياسية، نصب أعيننا، لخدمة وطننا الغالي، والمحافظة على أمنه واستقراره، والذود عن أرضه، وصون ترابه، سائلاً المولى عز وجل أن يديم علينا نعمة الأمن والأمان والرخاء، وأن يعيننا لما فيه خير ورفعة الكويت قيادةً وحكومةً وشعباً.

حضر الاستقبال رئيس الأركان العامة للجيش الفريق الركن خالد صالح الصباح، ووكيل وزارة الدفاع بالندب الشيخ فهد جابر العلي الصباح، وكبار قادة الجيش والهيئة الإدارية والمالية بوزارة الدفاع.

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment