التربية: لا تقليص للمناهج الدراسية خلال فترة الدراسة “عن بعد” #تاجيل_الاقساط

by Editor Pick

ينما تنطلق، اليوم، الاختبارات الورقية لطلبة المنازل والدور الثاني في الصف الثاني عشر للعام الدراسي 2019/2020، وسط إجراءات احترازية مشددة، تواصل وزارة التربية جهودها للاستعداد لبدء العام الدراسي الجديد 2020/2021، والذي سيكون التعليم فيه عن بعد، في تجربة هي الأولى من نوعها في البلاد، حيث جهزت الوزارة البنية التحتية للمنصة التعليمية، وتم عمل الحسابات الرسمية للطلبة والمعلمين وأولياء الأمور لمتابعة الدروس التعليمية.

وفي السياق، أكدت مصادر تربوية لـ»الجريدة» أن الوزارة لن تعمد تقليص المناهج الدراسية خلال الدراسة عن بعد، لافتة إلى أن موضوع تطبيق المناهج الدراسية في المنصة التعليمية سيكون محدداً وفق الحصص الافتراضية التي سبق تحديد عددها والمدة الزمنية المخصصة لكل مرحلة تعليمية.

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة أخذت في الحسبان عملية توزيع الحصص الافتراضية، بحيث لا تتعدى في المرحلة الابتدائية الـ 20 دقيقة بواقع 4 حصص يوميا، في حين ستكون في المرحلة الثانوية 35 دقيقة، وهو الحد الأعلى لزمن الحصة، لافتة إلى أن تقييم الطالب سيتم من خلال معلم الصف بحسب آلية التقييم المعتمدة من التعليم العام مؤخرا.

ولفتت إلى أن أولياء امور الطلبة في الصفوف من الأول وحتى الثالث الابتدائي تقع عليهم مسؤولية متابعة أبنائهم، خلال عرض الحصص الافتراضية التي ستكون مسجلة بحيث يتم الرجوع إليها في أي وقت يناسب ولي الأمر، وكذلك رفع الواجبات التي يطلبها معلم الصف، إلا أن مسألة التقييم تعود إلى المعلم وليس ولي الأمر.

وأوضحت المصادر أن معظم المدارس بدأت في مرحلة تدريب الطلبة وأولياء أمورهم على استخدام منصة التعليم عن بعد وبرامج «Ms Teams» لإطلاعهم على آلية استخدامه وطرق رفع الواجبات.

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment