“البلدية”: البدء في غسل الموتى المصابين بـ”كورونا”.. اعتباراً من الغد

by Editor Pick

أعلن نائب المدير العام لشؤون الخدمات في البلدية، خلف المطيري، عن البدء في غسل الموتى المصابين بفيروس كورونا، اعتباراً من الغد.
وجاء قرار السماح بغسل المتوفين المصابين، بعد ان حددت وزارة الصحة عدة شروط بهذا الخصوص.
وأكدت أن الشروط تضمنت، «الحرص على منع تسرب أي سوائل من الجسم، وتقليل التعامل مع الجثمان أو تحريكه إلى أقل قدر ممكن، ووضع كمام طبي على فم وأنف الجثمان قبل تكفينه، وذلك لتقليل فرص انتشار الڤيروس من الجثمان للبيئة المحيطة».
وأوضحت أنه «يجب أن يكفن الجسد جيدا بالقماش، واستخدام كيس لنقل الجثمان فقط اذا كان هناك تسرب للسوائل من الجثمان، مع وجود اقل عدد ممكن من الأفراد، وعدم تواجد من اعمارهم اكبر من 60 عاما اثناء التعامل مع الجثمان».
واشترطت في الاشخاص الذين يقومون بغسل الجثمان ارتداء الملابس الشخصية الواقية، وهي «ماسك جراحي وقفازات، وحماية العين، ومريول مقاوم للسوائل إذا لا يوجد مريول مقاوم للسوائل وفوقه مئزر/ صدرية».
وأشارت إلى وجوب تطهير الاسطح التي تواجد عليها جسد الجثمان بمادة الكلور المخفف الى 500 جزء بالمليون، كما يجب على الطاقم الصحي ازالة ملابسهم الواقية قبل مغادرة مدخل غرفة العزل وغسل أيديهم جيدا»، مشددة على أنه «سيكون من المقبول فتح كيس الجثمان ليشاهده افراد الاسرة فقط، مع التأكيد عليهم بعدم لمس الجثمان او الاسطح التي حول الجثمان وعدم الاقتراب من الجثمان لمسافة متر واحد وغسل اليدين فور الخروج من المشرحة وقبل لمس اي سطح».
وأضافت «ضرورة تجنب لمس الوجه اثناء الغسل والتكفين، وقيام الأفراد بالتخلص من ملابس الوقاية الشخصية مباشرة بعد الانتهاء وتطهير الايدي جيدا بالماء والصابون او بالمحلول المطهر»، مؤكدة أنه على من يقوم بإنزال الجثمان الى القبر ان يرتدي القفاز والمريول وغسل اليدين بالماء والصابون جيدا فور نزع القفاز.

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment