مهرجان السلام الخامس ينظم مسيرة باتجاه “ساحة السلام” احتفالا بالأعياد الوطنية التي تشهدها البلاد

by Editor Pick

نظم مهرجان السلام الخامس التابع لمعهد المرأة للتنمية والسلام اليوم الاحد مسيرة حملت أعلام دولة الكويت ورددت الهتافات والأغاني الوطنية بمناسبة الاحتفالات التي تشهدها البلاد بالذكرى السنوية ال61 للاستقلال والذكرى ال31 للتحرير. وشهدت المسيرة التي تقام تحت شعار ( كويت السلام) برعاية وزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدفاع بالوكالة الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح مشاركة عشرات الفرق التطوعية والنوادي الرياضية والجمعيات الاجتماعية المختلفة المحلية والخليجية.

وعبر ممثل راع الحفل مساعد وزير الخارجية لشؤون الوطن العربي ناصر القحطاني في تصريح صحفي بعد وصول المسيرة الى ساحة السلام في منطقة مشرف ورفع علم الكويت عن امتنانه لانطلاق احتفالات دولة الكويت بأعيادها الوطنية في شهر فبراير بهذا التجمع من الجهات الحكومية والتطوعية معربا عن شكر راعي الحفل للقائمين على المهرجان والجهات المشاركة فيه.

بدورها قالت رئيسة اللجنة المنظمة للاحتفالية كوثر الجوعان في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان الارتباط ما بين السلام واسم الكويت هو “مبعث فخر واعزاز واشارة مهمة لملامح دولة عصرية حديثة بمؤسساتها وانسانيتها وبنيتها وسيادتها”.

وأكدت ان اقامة مثل هذه المهرجانات الوطنية غرضه تعزيز روح الوطنية في براعم وشباب الوطن مشيرة الى ان مشاركات الفرق التطوعية والنقابات المختلفة هو ترجمة لأهمية الانسان الوطني الذي يتمتع بكافة حقوقه ويؤدي واجباته بدافع الوفاء الوطني لهذه الأرض.

وأشادت بالجهات المتعددة المشاركة في الفعالية فريق أمير الانسانية وجمعيات الكشافة الكويتية والبحرينية والاماراتية وبراعم نادي اليرموك الرياضي والجمعية الكويتية لمتابعة قضايا المعاقين وصناع الخير للعمل التطوعي اضافة الى مكتب الشهيد وكلية التربية العسكرية وغيرها من الجهات. من جانبه قال الممثل الكويتي جاسم النبهان في تصريح مماثل ل(كونا) ان الاحتفالات الوطنية تؤكد تواصلنا وولائنا لوطننا الكويت معتبرا اياها تذكير “بمن أفنوا أعمارهم على مر مئات السنين لبناء مستقبل هذا البلد”.

واضاف النبهان ان للكويت رجالات “كتبوا في التاريخ أسطر من ذهب يجب ان نحافظ عليها” مبينا ان ابناء هذا الوطن في “حالة من التواضع والتواصل وحب الآخر على مر السنوات اذ ينبغي علينا ان ننقل هذه الاخلاق جيلا عبر جيل”.

وأوضح ان المهرجانات الوطنية التي تتخللها الأنشطة الوطنية ومشاركة الأجيال المختلفة فيها “هي تعبير صادق عن حب الوطن وتذكير بالدماء التي سالت لنبقى نحن أحياء على هذه الأرض” مستذكرا شهداء الكويت من جميع أطيافهم وامتزاج دمائهم على هذه الأرض وما يمثلون من تضحية من أجل بقاء الوطن شامخا مستمرا على مر الاعوام والسنين.

عناوين أخرى قد تعجبك

Leave a Comment